برق العز
أهلا ومرحبا بك زائرنا الكريم في منتديات برق العز ونأمل أن تسجل معنا حتى تفيد وتسفيد و تتواصل مع أحباءك وأصدقاءك
وتذكر قول الله تعالى (( ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد ))


منتدى برق العز موقع تواصل اجتماعي دردشة برامج تبادل خبرات
 
الرئيسيةالبوابة*التسجيلدخولتسجيل دخول الأعضاء

                     

مساحة إعلانية
تي في قرأن






المواضيع الأخيرة
» أقرأ وتخيل
الجمعة يونيو 06, 2014 6:40 am من طرف عاشقة امي

» في مجتمعي
الجمعة يونيو 06, 2014 6:34 am من طرف عاشقة امي

» معلومات غريبة جدا ومفيدة جدا جدا
الجمعة يونيو 06, 2014 6:22 am من طرف عاشقة امي

» انتبهو.............انتبهو...............انتبهو....
الجمعة يونيو 06, 2014 6:12 am من طرف عاشقة امي

» مستشفى بيت مال المسلمين
الخميس يناير 30, 2014 1:08 am من طرف Admin

» دوري الشطرنج بمركز الشباب
الخميس يناير 30, 2014 1:04 am من طرف Admin

» كان هناك فراشة
الأحد نوفمبر 10, 2013 9:37 am من طرف طارق عبداللاة

» توفير عمالة من مصر كافة المهن بدون مصاريف فقط خلال 14 يوم (مكتب استقدام عمالة مصرية)
الأحد مارس 17, 2013 5:51 am من طرف nour2000

» احتاجك بقربي
الثلاثاء فبراير 26, 2013 10:43 pm من طرف Admin

» لا يسأل عنك !!!!
الثلاثاء فبراير 26, 2013 10:41 pm من طرف Admin

» فَــقَـط أُريـــدُ نَظــرَةٌ واحِـــدَة
الأحد يناير 06, 2013 12:49 pm من طرف الفردوس

» دخيل الله أبي إنسان
الأحد يناير 06, 2013 12:35 pm من طرف الفردوس

» بعــــدَ فـــواتِ الأوان
الأحد يناير 06, 2013 12:32 pm من طرف الفردوس

» أذا سمعت احدا يسب عمر
الأحد يناير 06, 2013 12:18 pm من طرف الفردوس

» حبيب العمر
الخميس أكتوبر 11, 2012 5:20 am من طرف راسم ورسام

» كيف لا احبك...!!!
الخميس أكتوبر 11, 2012 5:17 am من طرف راسم ورسام

» أنفاســـكِ لــي وحـــــــدي
الخميس أكتوبر 11, 2012 5:06 am من طرف راسم ورسام

» معجزة من العيار الثقيل جداً والله ما حتصدق
الثلاثاء يونيو 26, 2012 4:01 pm من طرف الفردوس

» لماذا الرسول كان يبكي !!!!!!
الأربعاء مايو 16, 2012 2:44 pm من طرف t_arek8

» عشر خطوات لمعالجة السرحان فى الصلاة
الأربعاء مايو 16, 2012 2:06 pm من طرف t_arek8

التوقيت المحلي
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
همسات
 
Admin
 
الفردوس
 
أبوالعز الزهيري
 
اشرف الغريب
 
aml
 
دعاء
 
بنت العراق
 
t_arek8
 
الحوت
 
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 37 بتاريخ السبت ديسمبر 14, 2013 7:48 am

شاطر | 
 

 هذه قصة شاعر كان سيعدم في اليوم التالي لتلك القصيدة فتخيلو كيف تكون المشاعر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أبوالعز الزهيري
مستشار قانوني
مستشار قانوني
avatar

عدد المساهمات : 504
نقاط : 801
تاريخ التسجيل : 15/12/2010
العمر : 41

مُساهمةموضوع: هذه قصة شاعر كان سيعدم في اليوم التالي لتلك القصيدة فتخيلو كيف تكون المشاعر   الثلاثاء ديسمبر 21, 2010 4:28 am

رسالة في ليلة التنفيذ

شعر: هاشم الرفاعي
ـــــــــــــــــــــــــ
أبتاه، ماذا قد يخط بناني والحبل والجلاد منتظران

هذا الكتاب إليك من زنزانة مقرورة صخرية الجدران

لم تبقَ إلا ليلة أحيا بها وأحس أن ظلامها أكفاني

ستمر يا أبتاه – لست أشك في هذا – وتحمل بعدها جثماني

""""*

الليل من حولي هدوء قاتل والذكريات تمور في وجداني

ويهدني ألمي، فأنشد راحتي في بضع آيات من القرآن

والنفس بين جوانحي شفافة دب الخضوع بها فهز كياني

قد عشت أومن بالإله ولم أذق إلا أخيرًا لذة الإيمان

شكرًا لهم، أنا لا أريد طعامهم فليرفعوه، فلست بالجوعان

هذا الطعام المر ما صنعته لي أمي، ولا وضعوه فوق خوان

كلا، ولم يشهده يا أبتي معي أخوان لي جاءاه يستبقان

مدوا إليّ به يدًا مصبوغة بدمي، وهذي غاية الإحسان

والصمت يقطعه رنين سلاسل عبثت بهن أصابع السجان

ما بين آونة تمر.. وأختها يرنو إليّ بمقلتي شيطان

من كوة بالباب يرقب صيده ويعود في أمنٍ إلى الدوران

أنا لا أحس بأي حقد نحوه ماذا جني؟ فتمسه أضغاني

هو طيب الأخلاق مثلك يا أبي لم يبد في ظمأ إلى العدوان

لكنه إن نام عني لحظة ذاق العيال مرارة الحرمان

فلربما وهو المروع سحنة لو كان مثلي شاعرًا لرثاني

أو عاد – من يدري؟ – إلى أولاده يومًا وذكر صورتي لبكاني

وعلى الجدار الصلب نافذة بها معنى الحياة غليظة القضبان

قد طالما شارفتها متأملاً في الثائرين على الأسى اليقظان

فأرى وجومًا كالضباب مصورًا ما في قلوب الناس من غليان

نفس الشعور لدى الجميع وإن همو كتموا، وكان الموت في إعلاني

ويدور همس في الجوانح ما الذي بالثورة الحمقاء قد أغراني؟

أولم يكن خيرًا لنفسي أن أرى مثل الجميع أسير في إذعان؟

ما ضرني لو قد سكت، وكلما غلب الأسى بالغت في الكتمان

هذا دمي سيسيل، يجري مطفئًا ما ثار في جنبي من نيران

وفؤادي الموار في نبضاته سيكف في غده عن الخفقان

والظلم باق، لن يحطم قيده موتي، ولن يودي به قرباني

ويسير ركب البغي ليس يضيره شاة إذا اجتثت من القطعان

هذا حديث النفس حين تشف عن بشريتي.. وتمور بعد ثوان

وتقول لي: إن الحياة لغاية أسمى من التصفيق للطغيان

أنفاسك الحرى وإن هي أخمدت ستظل تغمر أفقهم بدخان

وقروح جسمك وهو تحت سياطهم قسمات صبح يتقيه الجاني

دمع السجين هناك في أغلاله ودم الشهيد هنا سيلتقيان

حتى إذا ما أفعمت بهما الربا لم يبق غير تمرد الفيضان

ومن العواصف ما يكون هبوبها بعد الهدوء وراحة الربان

إن احتدام النار في جوف الثرى أمر يثير حفيظة البركان

وتتابع القطرات ينزل بعده سيل يليه تدفق الطوفان

فيموج.. يقتلع الطغاة مزمجرًا أقوى من الجبروت والسلطان

أنا لست أدري، هل ستُذكر قصتي أم سوف يعروها دجى النسيان؟

أم أنني سأكون في تاريخنا متآمرًا أم هادم الأوثان؟

كل الذي أدريه أن تجرعي كأس المذلة ليس في إمكاني

لو لم أكن في ثورتي متطلبًا غير الضياء لأمتي لكفاني

أهوى الحياة كريمة.. لا قيد.. لا إرهاب.. لا استخفاف بالإنسان

فإذا سقطت سقطت أحمل عزتي يغلي دم الأحرار في شرياني

""""*

أبتاه، إن طلع الصباح على الدنى وأضاء نور الشمس كل مكان

واستقبل العصفور بين غصونه يومًا جديدًا مشرق الألوان

وسمعت أنغام التفاؤل ثرة تجري على فم بائع الألبان

وأتى – يدق كما تعود – بابنا سيدق باب السجن جلادان

وأكون بعد هنيهة متأرجحًا في الحبل مشدودًا إلى العيدان

ليكن عزاؤك أن هذا الحبل ما صنعته في هذي الربوع يدان

نسجوه في بلد يشع حضارة وتُضاءُ منه مشاعل العرفان

أو هكذا زعموا، وجيء به إلى بلدي الجريح على يد الأعوان

أنا لا أريدك أن تعيش محطمًا في زحمة الآلام والأشجان

إن ابنك المصفود في أغلاله قد سيق نحو الموت غير مدان

فاذكر حكايات بأيام الصبا قد قلتها لي عن هوى الأوطان

وإذا سمعت نشيج أمي في الدجى تبكي شبابًا ضاع في الريعان

وتكتم الحسرات في أعماقها ألمًا تواريه عن الجيران

فاطلب إليها الصفح عني، إنني لا أبتغي منها سوى الغفران

ما زال في سمعي رنين حديثها ومقالها في رحمة وحنان

أبنيَّ: إني قد غدوت عليلة لم يبق لي جلد على الأحزان

فأذق فؤادي فرحة بالبحث عن بنت الحلال ودعك من عصياني

كانت لها أمنية.. ريانة يا حسن آمال لها وأمان!

غزلت خيوط السعد مخضلا ولم يكن انتقاض الغزل في الحسبان

والآن لا أدري بأي جوانح ستبيت بعدي أم بأي جنان

""""*

هذا الذي سطرته لك يا أبي بعض الذي يجري بفكر عان

لكن إذا انتصر الضياء ومزقت بيد الجموع شريعة القرصان

فلسوف يذكرني ويكبر همتي من كان في بلدي حليف هوان

هاشم الرفاعي شاعر مصري التحق بمعهد الزقازيق الديني التابع للأزهر الشريف سنة 1947م وحصل على الشهادة الابتدائية الأزهرية في عام 1951م، ثم أكمل دراسته في هذا المعهد وحصل على الشهادة الثانوية سنة 1956م ثم التحق بكلية دار العلوم وقتله جمال عبد الناصر قبل أن يتخرج سنة 1959م، وذلك لهجائه له في قصائده الشعرية وشكواه من تسلط عبد الناصر وأجهزته الأمنية، ومنها قصيدته مخاطبا لعبد الناصر: أنزلْ بهذا الشعب كل هوانِ *** وأعدْ عهود الرق للأذهانِ
أطلقْ زبانية الجحيم عليه مِنْ *** بوليسكَ الحربيِّ والأعوان

""""*


[/color]
اسم الشاعر الحقيقي : سيد بن جامع بن هاشم بن مصطفى الرفاعي ولكنه اشتهر باسم جده هاشم لشهرته ونبوغه، وتيمنا بما عرف عنه من فضل وعلم وعرف بهذا الاسم وانطوى الاسم الحقيقي عنه.
-------------------
نشأته :
[/color][/color][/center]


كان هاشم الرفاعي سليلاً لأسرة متدينة، وقد نشأ في بيت يُعنى بالعلم ويهتم بالتفقه في دين الله ويحرص على التربية الإسلامية،وكان والده جامع شيخا لإحدى الطرق الصوفية المنتشرة في مصر ،التحق بمعهد الزقازيق الديني التابع للأزهر الشريف سنة 1947م وحصل على الشهادة الابتدائية الأزهرية في عام 1951م، ثم أكمل دراسته في هذا المعهد وحصل على الشهادة الثانوية سنة 1956م ثم التحق بكلية دار العلوم ولقي الله شهيداً قبل أن يتخرج سنة 1959م. وكان في مراحل دراسته كلها بارزاً بين زملائه،وبدأ يقول الشعر ولمّا يبلغ الثانية عشرة من عمره، ويقود الطلبة في المظاهرات ضد الاحتلال البريطاني والأوضاع الفاسدة السائدة في مصر وقتها,ومن شعره في تلك الفترة :
يا مصر قد عاثت بأرضك عصبة *** باسم الصيانة والحماية أفسدوا
قتلوا شباب الجامعات وجندلوا *** في النهر من بمياهه يستنجدُ
ماذا جنوا حتى أرقْتَ دماءهم *** وبأي حق في المضاجع وسِّدوا
والخطاب في البيت الأخير موجه إلى الملك فاروق الذي أمر بإطلاق النار على الطلبة في مظاهرة كوبري عباس الشهيرة، وأمر بفتح الكوبري على المتظاهرين، فمن نجا من الغرق لم ينج من رصاص الشرطة، وفي واحدة من هذه المظاهرات أصيب هاشم الرفاعي برصاصة طائشة تركت أثراً في أعلى رأسه، وفُصِل من معهد الزقازيق الديني مرتين، كانت الأولى قبل قيام الثورة، وفي هذا يقول الشاعر :
يا فتية النيل الممجَّد إننا *** نأبى ونرفض أن نساق قطيعا
هذا "ابن نازلي" للهلاك يقودنا *** جهراً ويَلقى في البلاد مطيعا
فإلى متى هذا الخنوع وإنه *** جرم أضاع حقوق مصر جميعا
بمثل هذا الحماس المتوقد كانت نفس شاعرنا تشتعل ثورة ضارية لم يستطع أن يكبتها، وأبت إلا أن تعلن عن نفسها في أكثر من موضع من شعره
يا ثورة في ضلوعي *** وما لها من هجوعِ
إلام أقضي حياتي *** في ذلة وخضوعِ؟!
وظل شاعرنا هكذا حتى أشعلت ثورته ثورة أخرى عندما أُعلن عن قيام ثورة الضباط الأحرار في مصر بقيادة اللواء محمد نجيب الذي طرد الملك والإنجليز من مصر، واستقبل المصريون والعرب جميعاً هذه الثورة بالفرحة الغامرة، وكان لشاعرنا الحظ الأوفر من هذه الفرحة، فجاءت قصائده في الإشادة بالثورة وبقائدها نجيب تترى :
أمل تحقق في البلاد عسيرُ *** قد كان في خلد الفقير يدورُ
لمّا أعيد إلى الكنانة مجدها *** وانجاب عنها الليل والديجورُ
بعث الإله إلى البلاد "نجيبها" *** فتحطمت للمفسدين صخور
لا أرجع الرحمن أياماً مضت *** كانت علينا بالشقاء تدور
ولكن سرعان ما انقلبت الثورة على نفسها، وتآمر جمال عبدالناصر وزمرته على محمد نجيب وألقوا القبض عليه في مشهد مهين، وساقوه إلى الإقامة الجبرية بتهمة أنه يستمع إلى الإخوان المسلمين ويفتح لهم بابه، وأعلن جمال نفسه زعيماً ورئيساً لمصر حفاظاً على ما يسمى بمكتسبات الثورة وحماية لها من أعدائها الإسلاميين المتربصين بها! وفتح المعتقلات للإخوان سنة 1954م ودبر تمثيلية "المنشية" الشهيرة ليقدم مبررات لحملته على الإخوان أمام الرأي العام المصري والعالمي، ودخلت البلاد في دوامة حكم شمولي بوليسي لم يأمن فيه الناس على أنفسهم، وقد رأوا السجن الحربي يفتح لهم فاه ويقول هل من مزيد


------------------------------

أهم أعماله :

ا- مصر الجريحة ( كتبها عام 1951 م )

ما راعني في الليل إلا أن أرى شبحًا بأثواب الدجى يتلفَّع


يمشي الهويني شاكيًا فكأنه صبٌ بساعات الرحيل يودع


فدنوت منه محاذرًا فإذا به حسناء أنهكها الأنين الموجع

فهتفت ما بال الفتاة أرى لها قلبًا يفيض أسىً وعينًا تدفع

من أنت يا فتاة؟ قالت يا فتى إني أنا مصر التي تتوجـع

أبكي على مجدي وأندب عزتي هذان فقدْهُما مصاب مجذع

إلى قوله:

ناديتها: نفسي فداؤك لا البكا يجدي ولا طول التفجع ينفع

إن كان ساءك أن أرضك قد غدت مرعىً به ذئب الغواية يرتـع

فهنا جند قام يسعى جاهدًا في الدين يقتلع الفساد وينزع

لله در القوم إن نفوسهم لتشع بالحق اليقـين وتنبـع

فتحملوا ألم الأذى ببسالة وأمضهم كأس العذاب المنزع

ففتى العقيدة مثخن بجراحه والشيخ يضرب بالسياط ويقرع


2- الذكرى العطرة ( سنة 1951 بمناسبة مولد المصطفى عليه الصلاة و السلام )

حتى أضاءت بمولود لآمنة أرجاء مكة وانجابت دياجيها

ومن تتبع تاريخ الهدى رأى فيه الجلالة في أسمى معانيها


ففي البطولة يلقى ما يمجدها وفي الرجولة يلقى ما يزكيها

لما أتوا كعبةً بالبيت واجتمعوا كي يودعوا الحجر الأزكى مبانيها

وأوشكت أن تقوم الحرب بينهم والويل للقوم إن هبت سوافيها

فأرسل الله حقنًا للدماء فتىً أنعم بحكمته إذ كان يبديها!!!

فما مضى عنه فرد كان مكتئبًا إلا مضى مطمئن النفس راضيها


3- حول قيود اللغة العربية:

عندما دعا "يوسف السباعي" إلى استخدام العامية- بادعاء أن اللغة العربية بها قيود تحول بين الأديب والتعبير- قدم لنا الشاعر قصيدة يدافع فيها عن اللغة العربية بعنوان "حول قيود اللغة العربية" يقول فيها:


أشعلت حربًا لم تضع أوزارها تركت بكل صحيفة آثارها


وحملة حملتك الجريئة فانبرت أقلام من خاضوا وراءك نارها


ورميت أخت الضاد منك بطعنة كادت تدك قويةً أسوارها

مجبًا؟ أتحيون التراث بقتلها وترمون بهدمها منهارها

ورأيت قومًا يرهقون عيوبها طلبًا وراحوا يطمسون نضارها

إلى أن يقول:

رفقًا بعابرة القرون ورحمة أتريد منها أن تفارق دارها

إني أعيذك أن تكون- إذا قضت يومًا وواراها الثرى- جزارها

رماد الفضيلة
- 4
لا تمدي لصيده أحبولة من تثنٍّ ومقلة مكحولة


إنه ههنا أخ وزميل أنت أخت له وأنت زميلة


نحن في منهل للعلوم ولسنا في مباراة فتنة مصقولة

فعلام الشفاه ترمي بنار خلفت تحتها رماد الفضيلة

- وينتقد الشباب المستهتر فيقول:

وفتاك الذي جلست إليه جلسات قصيرة وطويلة

تافه في الشباب حين نراه لا ندري فيه ذرة من رجولة

من يظن المجون خفة ظل فهو يبدي خلاعة مرذولة

يطلق النكتة السخيفة من فيه ويزجي العبارة المعسولة


5 - أغنية أم:

نم يا صغيري إن هذا المهد يحرسه الرجاء

من مقلة سهرت لآلام تثور مع المساء


فأصوغها لحنًا مقاطعه تأجج في الدماء

أشدوا بأغنيتي الحزينة، ثم يغلبني البكاء

وأمد كفي للسماء لاستحث خطى السماء

نم لا تشاركني المرارة والمحن

فلسوف أرضعك الجراح مع اللبن

حتى أنال على يديك من وهبت لها الحياة

يا من رأى الدنيا ولكن لن يرى فيها أباه


6 - شباب الإسلام ( أروع ماكتب على الإطلاق من وجهة نظري )

ملكنا هذه الدنيا قرونا وأخضعها جدود خالدونا

وسطرنا صحائف من ضياء فما نسي الزمان ولا نسينا


حملناها سيوفًا لامعات غداة الروع تأبى أن تلينا

إذا خرجت من الأغماد يومًا رأيت الهول والفتح المبينا

وكنا حين يرمينا أناس تؤدبهم أباة قادرينا

تفيض قلوبنا بالهدى بأسًا فما نغضي عن الظلم الجفونا

وما فتئ الزمان يدور حتى مضى بالمجد قوم آخرونا

وأصبح لا يرى في الركب قومي وقد عاشوا أئمته سنينا

وآلمني وألم كل حر سؤال الدهر أين المسلمونا؟

***

ترى هل يرجع الماضي؟ فإني أذوب لذلك الماضي حنينا

بنينا حقبة في الأرض ملكًا يُدعمه شباب طامحونا

شباب ذللوا سُبل المعالي وما عرفوا سوى الإسلام دينا

تعهدهم فأنبتهم نباتًا كريمًا طاب في الدنيا غصونا

هم وردوا الحياض مباركاتٍ فسالت عندهم ماءً معينا

إذا شهدوا الوغى كانوا كُماةً يدكون المعاقل والحصونا

وإن جنَّ المساء فلا تراهم من الإشفاق إلا ساجدينا

شبابٌ لم تحطمه الليالي ولم يسلم إلى الخصم العرينا

ولم تشهدهم الأقداح يومًا وقد ملأوا نواديهم مجونا

وما عرفوا الأغاني مائعاتٍ ولكن للعلا صيغت لحونًا

وقد دانوا بأعظمهم نضالاً وعلمًا، لا بأجرئهم عيونا!

فيتحدون أخلافًا عذابًا ويأتلفون مجتمعًا رزينا

فما عرفوا الخلاعة في بناتٍ ولا عرفوا التخنث في بنينا

ولم يتشدقوا بقشور علم ولم يتقلدوا في الملحدينا

ولم يتبجحوا في كل أمر خطير كي يقال مثقفونا

***

كذلك أخرج الإسلام قومي شبابًا مخلصًا حرًا أمينا

وعلمه الكرامة كيف تُبنى فيأبى أن يُقاد أو يهونا

دعوني من أمانٍ كاذباتٍ فلم أجد المنى إلا ظنونا

وهاتوا لي من الإيمان نورًا وقروا بين جنبي اليقينا

أمد يدي فأنتزع الرواسي وأبن المجد مؤتلقًا مكينا
[/b][/font][/color][/color][/b][/font][/color][/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
aml
مشرفة عامة
مشرفة عامة
avatar

عدد المساهمات : 451
نقاط : 545
تاريخ التسجيل : 06/12/2010
العمر : 36

مُساهمةموضوع: رد: هذه قصة شاعر كان سيعدم في اليوم التالي لتلك القصيدة فتخيلو كيف تكون المشاعر   الثلاثاء ديسمبر 21, 2010 5:11 am

ما اجمل لغتنا العربيه
وما اروع الشعر العربي
موضوع جميل جدا استاذ ابو العز
شكرا وبارك الله فيك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Admin
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 677
نقاط : 972
تاريخ التسجيل : 06/12/2010
العمر : 42

مُساهمةموضوع: رد: هذه قصة شاعر كان سيعدم في اليوم التالي لتلك القصيدة فتخيلو كيف تكون المشاعر   الثلاثاء ديسمبر 21, 2010 6:25 am

شكرا أخي الكربم أبو العز
أبيات رائعة
اللهم أحسن خاتمتنا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://barqalez.yoo7.com
 
هذه قصة شاعر كان سيعدم في اليوم التالي لتلك القصيدة فتخيلو كيف تكون المشاعر
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
برق العز :: مستشارك القانوني-
انتقل الى: